نقل أقسام النساء والولادة والأطفال من مستشفى الملك عبدالله إلى مستشفى الولادة والأطفال ببيشة

بدأت صحة بيشة فجر يوم الأحد الماضي الموافق ١٤-١١-١٤٤١هـ بنقل كامل خدمات مستشفى الولادة والأطفال من مستشفى الملك عبدالله في بيشة إلى مستشفى الولادة والأطفال.

وقد أشرف سعادة مدير الشؤون الصحية الأستاذ فالح بن ناصر الشهراني منذ فجر يوم الأحد الماضي على مهمة النقل ميدانياً، مقدماً دعمه وتشجيعه وتسهيل كل الصعاب التي قد تواجه فريق العمل من زملائه.

وبدأت صحة بيشة بتنفيذ مهمة نقل الحالات الساعة الخامسة صباحاً، تحت خطط مدروسة وآليات نقل مناسبة، مع التقيد والالتزام بالجدول الزمني المحدد وذلك للحد من وقوع أي كارثة أثناء النقل، وقد تم التنسيق مع الجهات الأمنية ذات الصلة لتسهيل عملية النقل.

كما بدأ مستشفى والولادة والأطفال في استقبال الحالات الجديدة صباح يوم الأحد الماضي، وتقديم الخدمات والرعاية الصحية لجميع الحالات المحولة، تحت متابعة لكل حالة من مدير صحة بيشة، وبحمد الله فقد تمت عملية نقلهم بكل يسر وسهولة.

من جانبه قدم مدير صحة بيشة شكره لفريق العمل وجميع من شارك وساهم في هذا الحدث، وقال نحن نعمل بروح الفريق الواحد، وهذا دليل نجاح العمل ولله الحمد.

الجدير بالذكر أن مستشفى الولادة والأطفال تم تشغيله بالكامل، وتتوفر فيه جميع التجهيزات الحديثة والكوادر الطبية والفنية والإدارية التي تقدم رعاية صحية للمواطنين بجودة عالية، كما أنه تم إيقاف استقبال حالات النساء والولادة والأطفال بمستشفى الملك عبدالله.

وسوم

لا يوجد تعليقات حتى الان

Avatar

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الرآية الإلكترونية 2019