ترمب يحرج بيلوسي أمام الكاميرات قبل إلقاء كلمته في مجلس الشيوخ الأمريكي

أوقع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب رئيسة مجلس النواب الأمريكي الديمقراطية نانسي بيلوسي في حرج كبير، وذلك بتجاهل مصافحتها حين مدت يدها إليه قبيل إلقائه خطاب حالة الاتحاد في مجلس الشيوخ الأمريكي.

وبحسب التقليد كانت نانسي بيلوسي تجلس على المنصة الرئيسية في مجلس الشيوخ، وبجوارها نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، وعندما توجه ترمب إلى المنصة الرئيسية لتسليم بيلوسي نسخة من خطابه، مدت الأخيرة يدها لمصافحته، إلا أن ترمب استدار بصورة متعمدة دون أن يصافحها، في مشهد رصدته الكاميرات.

أدخل هذا الموقف رئيسة مجلس النواب الأمريكية في حرج كبير وحالة من التوتر طوال فترة إلقاء الخطاب، ورصدتها الكاميرات وهي تمزق مجموعة من الأوراق بعد انتهاء ترمب من إلقاء خطابه، قيل إنها نسخة من الخطاب.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ألقى مساء أمس الثلاثاء خطاب حالة الاتحاد، الذي أكد فيه أن ما كان يتحدث عنه 3 سنوات تحقق الآن، وهو استقرار الاقتصاد الأمريكي الذي وفر 7 ملايين وظيفة، مشيراً إلى أن الاتفاق الذي وقع مع الصين هدفه حماية المواطن الأمريكي، وأنهم يعملون لإنهاء حروب واشنطون في الشرق الأوسط.

وأضاف، أن الولايات المتحدة أصبحت مستقلة نفطياً ولديها مخزنا نفطياً استراتيجياً، وأن أمريكا الآن أقوى عسكريا بعد استثمار 2.2 تريلون في المجال العسكري،. وأن أعداءها يهربون.

وسوم

لا يوجد تعليقات حتى الان

Avatar

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الرآية الإلكترونية 2019